|   

النسخة: الورقية - سعودي

أطلقت شركة أرامكو العريقة برنامجها العصري الإبداعي «إثراء المعرفة» من مطلع الشهر الجاري حتى نهايته، واستطاع مشرفو البرنامج بعملهم العظيم والأنيق جذب جميع شرائح المجتمع بنجاح يفوق كل التوقعات، وهو برنامج يحوي مواضيع مهمة، ويعزز القيم ويعطي مجالاً للترفيه، وغيرها من الجوانب التي تشكل حياة الإنسان بما يتوافق مع قيمه الاجتماعية والدينية، ويخدم الوعي الصحي الذي يحصن الإنسان ضد موجات الانفتاح الكوني الذي يحوي كل شيء، ويعتبر فعالية مختلفة ونادرة تستحق الاحتفال بها وتكرارها وشكر القائمين عليها، وكما هو معلوم يعتبر المعرض جزءاً من برامج مركز الملك عبدالعزيز العالمي، وهو الذراع الثقافية للشركة التي تقوم «أرامكو» بتأسيسه في مدينة الظهران.

والذي ميز معرض «إثراء المعرفة» عن معظم البرامج والفعاليات التي سبق أن أقيمت في المملكة شموليته وتنوعه الباهر، واستطاعته الجمع بين التعليم والترفيه وبين العلوم والفنون وتقديمها بشكل ساحر وجذاب، يستقطب جميع الشرائح. وتحت سقف هذا المعرض فعاليات وبرامج مميزة، وفي مقدم هذه الفعاليات التي احتضنها المعرض «أسماء الله الحسنى» التي تعزز القيم الإيمانية عند الإنسان، وتبرز الوعي والعمق الثقافي لأسماء الله الحسنى ومعانيها والحث على التفكر فيها.

كما تضمن المعرض فعالية عالمية مرموقة تقام للمرة الأولى بمدينة الرياض «ألف اختراع واختراع» الحاصلة على جوائز عدة، والهدف منها تسليط الضوء على المخترعات العلمية التي تعود إلى العصر الذهبي للحضارة الإسلامية، وعرض ذلك بشكل مناسب وجميل من خلال مجموعة شابة تقدم العرض وتحفز «جيل المستقبل» المتمثل بالعقول الشابة على الابتكار من خلال ربطهم بتاريخهم الحضاري الإسلامي.

وفعالية أخرى «كفاءة الطاقة» وهي عرض تم من خلال التعاون القائم بين إدارة المعرض والمركز السعودي لكفاءة الطاقة. والهدف منه رفع وعي زوار المعرض وتحفيزهم من أجل ترشيد الطاقة عبر أساليب عملية مفيدة، كل ذلك من أجل الحفاظ على الثروة الثمينة حتى المستقبل. ويأتي تبعاً تحت مظلة هذه الفعالية «أستوديو المبدعين» الذي يراعي لعبة الإعلام الجديد، ويقدم دورة قصيرة بالتعاون مع «يوتيوب» لإنتاج وإخراج الأفلام القصيرة، والهدف منه التشجيع على صناعة المحتوى الرقمي العربي، وصناعة الأفلام التي تحمل أهدافاً سامية تخدم القيم الاجتماعية الإنسانية.

كذلك من أهدافه تعميق العلاقة بين الفن والإنسان، وخصوصاً الجيل الصغير الجديد المستهدف عبر قسم فني أطلقه المعرض بعنوان: «قهوة الفن»، ويتضمن ورش عمل ومسابقات. وفعالية «القرية المرورية» التي هدفها زرع التوعية المرورية عند الأطفال والجمع بين النظرية والتجربة.

خلاصة القول، يعتبر ما قدمته شركة أرامكو شيئاً يفوق الجمال وغير مسبوق، والأجمل منه التفاعل الاجتماعي الذي يعبّر عن عمق حاجته للبرامج والفعاليات المعرفية التي تجذّر الوعي، وتعزز القيم الاجتماعية أمام موجات الواقع والانفتاح الكوني في سبيل خلق جيل واع محصّن ضد المفاهيم السلبية التي تقتل الجمال ومعاني الاحترام وتغيب الوعي وكل ما يخدم قضية الإنسان.

 

alzghaibi@

للكاتب Tags not available
الأحرف المتبقية: 1000
شروط التعليق
1. يلتزم زوار alhayat.com بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين. ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2. يحق للـ alhayat.com ان ينقّح تعليق الزائر بما يتناسب مع لياقات التفاعل وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن يحجبه إذا لم يكن مناسباً.
3. يحق للـ alhayat.com إعادة نشر التعليق المتّزن أو المثير للنقاش أو الجدير بالتوسيع، في القسم الذي تراه إدارة الموقع مناسباً، ولا تتحمل هذه الإدارة أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.

مقالاتالأكثر قراءة