|   

خالد بن سلطان: «المهرجان» بداية لمهرجانات أكبر وأفضل

Print A+ a-
الجمعة، ٢٥ كانون الثاني ٢٠١٣ (٢٣:٢٩ - بتوقيت غرينتش)
السبت، ٢٦ كانون الثاني ٢٠١٣ (٠١:١٢ - بتوقيت غرينتش) الرياض - أحمد المسعود

أبدى نائب وزير الدفاع رئيس اللجنة العليا المنظمة لمهرجان الأمير سلطان بن عبدالعزيز للجواد العربي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز سعادته بنجاح فعاليات المهرجان الذي اختتم أمس (الجمعة)، وقال: «الحمد لله على نجاح المهرجان الذي يحمل أغلى وأعز اسم لدي أنا، ولدى الكثير من الناس، والحقيقة أنا سعيد بنجاح هذا المهرجان، ويعتبر إن شاء الله بداية لمهرجانات أكبر وأفضل لأنها تحمل اسم سيدي الأمير سلطان رحمه الله».

وتابع: «الأمير سلطان رحمه الله خيره في حياته وفي مماته، والآن كما ترون أن المملكة العربية السعودية حظيت من خلال جهد إسطبلات الخالدية بأن يكون لدى المملكة أعلى جائزة في تاريخ العالم للخيل العربية وهو حصول الحصان داكارو على جائزة البلاتنيوم، وكما تعرفون ردة فعلها العالمية كانت قوية جداً».

وأضاف: «وهذا الانتصار ليس لإسطبلات الخالدية بل هو في الحقيقة لإسطبلات المملكة العربية السعودية كلها، ولهذ يحق لهم أن يشاركوا في هذا الفرح، وهذا من حقهم علينا، ولذلك قررت أن يكون هناك مئة شبوة موجودة تخصص للإسطبلات السعودية، وكيفية إعطائها لكل إسطبل سيكون له تنظيم خاص ما بين مركز الملك عبدالعزيز وإسطبلات الخالدية لان هذا من حقهم، ويجب أن يشاركوا الخيول العربية الأصيلة في داكارو وهذا اقل ما يجب أن نعمله».

ووعد الأمير خالد بن سلطان باستمرار المهرجان، وقال: ««بالنسبة للمستقبل إن شاء الله، فكما وعدت في السابق، أؤكد وعدي بأن هذا المهرجان سوف يستمر وبقوة، وسنحاول أن نطور فيه كل عام، وبهذه المناسبة أشكر مجلس أمناء هذا المهرجان من أبناء وبنات وأحفاد الأمير سلطان، وكلهم وباسمهم جميعاً يعدوكم دائماً أن يكون المهرجان أقوى مهرجان في العالم».

وعلى صعيد منافسات المهرجان، نال المهر هياب النايفات من مربط النايفات جائزة منظمة (الواهو) العالمية للجواد العربي لأفضل خيل منتج محلي، وقدم الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز الجائزة للأمير محمد بن سعود بن نايف.

وتوج الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المصورين الذين ظفروا بلقب أجمل ثلاث صور في بطولة العالم الماضي 2012، إذ ظفر بالمركز الأول المصور مشعل الغفيص وجاءت المصورة منار الهديان في المركز الثاني، وحل المصور حسين العسكر في المرتبة الثالثة. وكان وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله، قد قام باختيار الصور الثلاث الفائزة في مسابقة أفضل صورة في المهرجان، وذلك بعد أن تم عرض قرابة الـ40 صورة المرشحة في مقر المركز الإعلامي للمهرجان، وقام الأمير فيصل بن عبدالله وبرفقة عضو اللجنة العليا المنظمة الأمير فهد بن خالد بن سلطان بترشيح ثلاثة صور للفوز بجائزة المهرجان.

Tags not available