|   

توقيف شرطي عراقي اعتدى بالضرب على اعلامي

Print A+ a-
الجمعة، ٢٢ حزيران ٢٠١٢ (٢٣:٢٨ - بتوقيت غرينتش)
الجمعة، ٢٢ حزيران ٢٠١٢ (٢٣:٣٨ - بتوقيت غرينتش) not available

كركوك (العراق) - ا ف ب - اوقفت وزارة الداخلية العراقية شرطيا اعتدى بالضرب في كركوك شمال بغداد على الاعلامي العراقي نهاد نجيب، احد اشهر مذيعي نشرات الاخبار في العراق.

وقال المفتش العام لوزارة الداخلية في محافظة كركوك العقيد اركان حمد لطيف الجمعة انه "بامر من رئيس الوزراء نوري المالكي قامت مفتشيتنا بالتحقيق في حادث تعرض المذيع نهاد نجيب الى الاعتداء والاهانة وسوء المعاملة".

واضاف انه جرى اثر ذلك "اصدار مذكر قبض بحق المعتدي وهو المنتسب في مديرية افواج الطوارىء في كركوك حسين يونس وقد جرى توقيفه وفقا للمادة 332" ما يعني ان الشرطي يواجه احتمال الطرد من عمله والحبس لمدة ثلاث سنوات.

من جهته قال نجيب لفرانس برس ان شرطيا اعتدى عليه بالضرب بعد تسلمه راتبه التقاعدي الخميس من احد المصارف في حي طريق بغداد وسط كركوك (240 كلم شمال بغداد) بذريعة ايقاف سيارته في شارع عام.

واوضح ان "الاعتداء كان بالضرب على وجهي وانا شيخ المذيعين ووجهي معروف وصحافي كبير في السن"، معتبرا ان "هناك عناصر في الشرطة لا تفهم الا اللغة البوليسية البعيدة عن روح المواطنة التي تجمع بين العسكري والمدني".

وعمل نجيب الذي ظهر على قنوات عراقية وهو يبكي تاثرا بالاعتداء عليه، مذيعا لاربعة عقود، وقد بدأ حياته الاعلامية كمذيع اخبار في اذاعة بغداد العام 1964، قبل ان يصبح في العام 1969 مذيعا للاخبار في تلفزيون بغداد.

Tags not available